الوزارة تؤكد عزمها توفير بيئة عمل آمنة للمرأة

العمل: الاختلاط وراء إغلاق 100 محل «لانجري» في الرياض

أحد المحال في الرياض التي تعرضت إلى الإغلاق مؤخرا. تصوير: خالد الخميس – الاقتصادية

فهيد الغيثي من الرياض

قال لـ ”الاقتصادية” مصدر مسؤول في وزارة العمل: إن الوزارة خاطبت وزارة الشؤون البلدية والقروية، لإغلاق ما يقارب 100 محل للمستلزمات النسائية في الرياض، سواء التي تبيع الملابس الداخلية أو أدوات الماكياج، مرجعة السبب لوجود باعة رجال في تلك المحال.

وأكد المصدر أن الوزارة ستواصل الإغلاق في حق المحال المخالفة للقرار الوزاري الخاص بـ ”التأنيث” والتوطين، وذلك لحين توافر بيئة العمل الآمنة للمرأة، مبيناً أنه سيتم إغلاق أي محل للمستلزمات النسائية سواء الداخلية منها أو أدوات الماكياج، لا يقدم وقتاً محدداً لإعادة تصميمه، بجعل قسم خاص للعاملات يكون مستقلاً عن مكان عمل الرجال، إضافة إلى حظر دخول المتسوّقين عليهن.

وشدّد المصدر على أن الإغلاق سيكون في حق جميع المحال المخالفة دون استثناء مهما بلغ حجم المحل، وأن الجولات التفتيشية مستمرة في عموم أسواق ومراكز التسوّق في مناطق السعودية ومحافظاتها ومدنها، بالتنسيق مع الأمانات والبلديات والحسبة، موضحاً أن وزارة العمل ستتعامل بحزم في تطبيق العقوبات وفقاً للأنظمة المنصوص عليها.

ويأتي تحرك الوزارة بالتنسيق مع الجهات المعنية، في خطوة عملية للمُضي قدماً في تطبيق القرار، وإيقاع عقوبات وقف الحاسب الآلي والإغلاق بشأن المحال المخالفة.

 

في مايلي مزيد من التفاصيل:

خاطبت وزارة العمل وزارة الشؤون البلدية والقروية ممثلة في البلديات، لإغلاق ما يقارب 100 محل للمستلزمات النسائية في الرياض، سواء التي تبيع الملابس الداخلية أو أدوات الماكياج، مرجعة أسباب ذلك لوجود باعة رجال في تلك المحال.

وكشف لـ ”الاقتصادية” مصدر مسؤول في وزارة العمل – فضل عدم ذكر اسمه – أن الوزارة ستواصل الإغلاق في حق المحال المخالفة للقرار الوزاري الخاص بـ ”التأنيث” والتوطين، وذلك لحين توافر بيئة العمل الآمنة للمرأة.

وأكد المصدر أنه سيتم إغلاق أي محل للمستلزمات النسائية سواء الداخلية منها أو أدوات الماكياج، لا يقدم وقتا محددا لإعادة تصميمه، بجعل قسم خاص للعاملات يكون مستقلا عن مكان عمل الرجال، إضافة إلى حظر دخول المتسوقين عليهن.

وشدد المصدر على أن الإغلاق سيكون في حق جميع المحال المخالفة دون استثناء مهما بلغ حجم المحل، مؤكدا أن الجولات التفتيشية مستمرة في عموم أسواق ومراكز التسوق في مناطق السعودية ومحافظاتها ومدنها، بالتنسيق مع الأمانات والبلديات والحسبة، موضحا أن وزارة العمل ستتعامل بحزم في تطبيق العقوبات وفقا للأنظمة المنصوص عليها، داعيا في الوقت ذاته ملاك تلك المحال بالإسراع في تصحيح أوضاع محالهم وتوفير البيئة الآمنة لعمل المرأة السعودية.

وأكدت وزارة العمل ضرورة توفر البيئة الآمنة لعمل المرأة، وذلك باعتبار أن التوظيف والبيئة الآمنة مكملان بعضهما البعض.

يشار إلى أن الوزارة أغلقت خلال الفترة الماضية 25 محلاً للمستلزمات النسائية الداخلية في الرياض، بعد مخالفتها القرار الوزاري الخاص بتأنيث وتوطين هذه التجارة، واقتصار العمل فيها على النساء فقط، وهي المرة الأولى التي يتم فيها إغلاق محال لم تلتزم بتطبيق القرار.

وأوضح في حينها لـ ”الاقتصادية” الدكتور فهد التخيفي وكيل وزارة العمل المساعد للتطوير، أن الوزارة لديها 400 مفتش يجوبون جميع الأسواق في المناطق، للتأكد من الالتزام بتطبيق قرار التأنيث وضبط المحال المخالفة، مشيرا إلى أن إجراءات الإغلاق تأتي بالتنسيق بين وزارة العمل والبلديات وإمارات المناطق والجوازات. ويأتي تحرك الوزارة بالتنسيق مع الجهات المعنية، في خطوة عملية للمُضي قدماً في تطبيق القرار، وإيقاع عقوبات وقف الحاسب الآلي والإغلاق بشأن المحال المخالفة.

ورافقت ”الاقتصادية” قبل شهر من الآن مفتشي وزارة العمل في جولة على عدد من المجمعات التجارية في الرياض، حيث تبين خلال الجولة التي كان يترأس فريقها الدكتور فهد التخيفي، وجود محال للمستلزمات النسائية الداخلية أو أدوات الماكياج يبيع بها رجال، وهو ما دفع مفتشي الوازرة لإشعارهم خطيا، تمهيدا لإغلاقها بالتنسيق مع الجهات المعنية في حال عدم تعديل أوضاعها. وهنا عاد التخيفي ليؤكد ضرورة أن تعمل وزارة العمل ومؤسسات القطاع الخاص والمجتمع بأكمله على تعديل أوضاع تلك المحال بالإبلاغ عن تلك المخالفات من TaNeeth@mol.gov.sa أو بالاتصال على هاتف خدمة العملاء على الرقم 920001173.

 

المصدر: الإقتصادية