http://www.alarabiya.net

تجاوزت حصيلة الحملة الوطنية لإغاثة الشعب السوري التي وجه بها خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود بإشراف الأمير أحمد بن عبدالعزيز وزير الداخلية عبر وسائل الإعلام 121.771.811 ريال في يومها الأول.

وافتتح الملك عبدالله الحملة بالتبرع بمبلغ 20 مليون ريال، كما تبرع ولي العهد الأمير سلمان بن عبدالعزيز بمبلغ 10 ملايين ريال للحملة والأمير مشعل بن عبدالعزيز رئيس مجلس البيعة بمبلغ خمسة ملايين ريال لتتوالى بعدها التبرعات للحملة التي تستمر حتى الساعة الثالثة من فجر يوم الجمعة القادم من مختلف المؤسسات والشركات والمواطنين والمقيمين في جميع مناطق ومحافظات السعودية استجابة لتوجيه خادم الحرمين الشريفين لنصرة الأشقاء في سوريا.

وتغطي القناة الأولى في التلفزيون السعودي التبرعات في عموم مناطق السعودية, بالإضافة إلى الإذاعة عبر البرنامج العام من الرياض والبرنامج الثاني من جدة وإذاعة القرآن الكريم وإذاعة نداء الإسلام.

Saudi boys wearing outfits made in the design of the Syrian opposition flag, wait to donate money to the people of Syria, in Riyadh Photo by: Fahad Shadeed

وخصصت الحملة الوطنية السعودية لنصرة الأشقاء في سوريا حساباً موحداً في البنك الأهلي التجاري بفروعه في السعودية كما شاركت شركات الاتصالات العاملة في السعودية في الحملة من خلال تخصيص رقم للرسائل النصية يتم من خلاله استقبال التبرعات المالية.. فيما حددت ملاعب ومباني الإمارات والمحافظات لتلقي التبرعات العينية والمالية.

خصصت الحملة خصصت حساباً بنكياً معتمداً لدى البنك الأهلي التجاري للتبرع من الداخل هو (20188888000100) ومن الخارج (SA10000020188888000100) ويمكن للمتبرع الإيداع عبر هاتف الأهلي المصرفي المجاني رقم (920001000)أو الإيداع المباشر سواءً نقدي أو بشيك أو عبر الصراف الآلي (A.T.M).
وفيما يتعلق بالتبرعات العينية والنقدية بمدينة الرياض فإنها ستستقبل في استاد الأمير فيصل بن فهد بالملز ، بينما تستقبل التبرعات العينية عبر مستودعات الحملة المركزية في كل من الرياض وجدة والقصيم طيلة فترة عملها في تقديم برامجها الإغاثية للشعب السوري الشقيق.
كما سيتم استقبال التبرعات العينية الثمينة مثل المجوهرات والذهب والسيارات والعقارات والمواد الغذائية والطبية والإغاثية وغيرها في المواقع المحددة لاستقبال التبرعات في جميع إمارات المناطق ومحافظاتها.

وأشاد المدير التنفيذي للحملة مبارك بن سعيد البكر بالتجاوب الكبير من الشعب السعودي بكافة فئاته العمرية والاقتصادية مع فعاليات الحملة.

وأكد البكر أنه يتم استقبال التبرعات العينية الثمينة كالمجوهرات والذهب، والسيارات، والعقارات، والمواد الغذائية، والطبية، والإغاثية وغيرها في المواقع المحددة لاستقبال التبرعات في إمارات المناطق ومحافظاتها، مشيرا إلى تشكيل لجان متخصصة لعمليات الفرز والمعاينة وبيع الممتلكات الثمينة وإيداعها في حساب الحملة.

المصدر: العربيه